23 أيار 2016

الامل في النجف تقيم ورشة لمنتسبي وزارة الداخلية عن قرار مجلس الامن 1325

اقامت جمعية الامل العراقية مكتب النجف الورشة التدريبية الثانية حول حقوق الانسان وحقوق المراة والخطة الوطنية لقرار مجلس الامن المرقم 1325، بهدف تعزيز قدرات منتسبي/ات وزارة الداخلية في مجال حقوق الانسان واستيعاب دور المرأة في صناعة السلام واتخاذ القرار قبل واثناء النزاعات المسلحة وبعدها، بمشاركة (21) ضباط/ات (عقيد. مقدم. رائد) ومنتسبي/ات الشرطة المجتمعية ومكتب حماية المراة والطفل من العنف الاسري في محافظة النجف، استمرت الورشة ثلاثة أيام الزمان ثلاثة أيام لغاية 17 أيار على قاعة مكتب الجمعية في النجف.

خلا أيام الورشة قام المدرب والمحامي محمد عبد الرضا بمناقشة وتيسير عدة مواضيع حول مفاهيم حقوق الانسان والاعلان العالمي لحقوق الانسان والشرعة الدولية وأثر التوقيع والمصادقة والانضمام واجهزة واليات الامم المتحدة في مجال حقوق الانسان وربط ذلك بقرار مجلس الامن المرقم 1325، وشملت تمارين عملية وفيلم قصير مع صور كاريكاتيرية خاصة بالمادة لتيسير التدريب، أيضا تمت مناقشة مواضيع حقوق المرأة وفقا لاتفاقية السيداو بالاضافة الى العنف واشكاله وانواعه والعنف القانوني والزواج المبكر والبيئة المولدة للعنف مع اثاره ومدخل عن العنف المبني على النوع الاجتماعي واهمية دور المراة في حفظ الامن والسلام، كما ساهمت الباحثة وسن بتيسير مواضيع عن قرار مجلس الامن المرقم 1325والخطة الوطنية للأعوام 2014-2018 وخطة الطوارئ معززة بأمثلة تطبيقية.

ومن نتائج الورشة واثارها زيادة ايمان المشاركين بكون المرأة هي ضحية المجتمع الذكوري الذي ينظر لها بدونية، أيضا تم التعرف على مخاطر الزواج المبكر وعواقبه فضلا عن التعرف على كيفية التعامل مع الناجيات من العنف، كما زار الورشة للاطلاع اثناء التدريب مديرة قسم شؤون المرأة (مدير أقدم) العقيد اميرة عبد علي وعدد من المنتسبين غير المشمولين بالتدريب وكذلك ممثلين من وزارة الرياضة والشباب في النجف وطلبة قسم المجتمع المدني في كلية الآداب /جامعة الكوفة.

--

:لمتابعة التفاصيل واخبار اخرى عن جمعية الامل العراقية يرجى زيارة الموقع الالكتروني

http://iraqi-alamal.org/

:او عل​ى صفحتنا على الفيس بوك

https://www.facebook.com/IraqiAlamalAssociation

قراءة 993 مرات