26 حزيران 2014

جمعية الفردوس العراقية - من اجل عراق يسوده السلام

لقاء مجموعة من منظمات المجتمع المدني والمؤسسات الاعلامية ومجموعة من الشباب والنشطاء المدنيين    انطلاقا من مذكرة التفاهم الموقعة بين الاعلام والمجتمع المدني في البصرة والتي تسعى الى ايجاد اليات تعزز وتنظم الدور التشاركي بين هذه الجهات من اجل ان يرتقي مستوى العمل ويقدم للمجتمع افضل النتائج الفعلية الملموسة عقدت جمعية الفردوس العراقية لقاءا موسعا مع الاعلام المتمثل بمجموعة صحفيون بصريون وبحضور عدد كبير من الشباب ونشطاء المجتمع المدني وكان للمراة دورا كبيرا في الحضور وتناول اللقاء مناقشة كيفية الانطلاق من هذه الاهداف في الوقت الراهن نظرا للظروف الاستثنائية التي يمر بها العراق وما نتج عن دخول الارهاب الى محافظة الموصل وبعض الاجزاء من المحافظات المجاورة لها اضافة الى التسارع الحاصل في ردود الافعال وتطوع الكثير من الشباب للمشاركة في الحرب الدائرة بين رجال الجيش العراقي والإرهاب في الموصل وبعض المناطق اضافة الى القلق الذي يمر به الشارع العراقي اليوم بسبب الاخبار المتضاربة وكثرة المؤسسات الاعلامية التي تمتلك قدرات وخبرات هائلة في تأجيج الوضع ناهيك عن قرار هيئة الاعلام والاتصلات / مكتب البصرة والموجه الى وسائل الاعلام والذي ينص على ضرورة الالتزام بالمهنية في تغطية الاحداث وانطلاقا من كل ذلك وبمقترح مسبق من الجهات الاعلامية والشباب فقد اختتم اللقاء بوقفة سلمية على كورنيش شط العرب تضمنت وضع شريط ابيض في اليد  يرمز للوحدة والسلام  ورفع اللافتات التي حملت شعارات تحث على الوحدة ونبذ العنف وتكاتف المجتمع  من هذه الشعارات وتعتبر هذه الوقفة من اهم الانشطة الفعلية التي نتجت عن هذه المذكرة في وقت قصير وقد تناول اللقاء مناقشة المحاور التالية :
1.    الاعلام وكيفية التعامل مع مصادر الاخبار وحيادية نقل الخبر والمهنية في نقل الاخبار .
2.    عدم الانجرار وراء الاشاعات التي تهدد امن المواطن .
3.    المحافظة على وحدة الشعب العراقي وحماية كل المكونات من جميع الطوائف والأديان والمذاهب .
قراءة 1370 مرات