قامت مؤسسة الاغاثة الانسانية باغاثة العوائل النازحة من المحافظات العراقية حيث قامت بتوزيع الاحتياجات الضرورية من سلة غذائية ل300 عائلة نازحة في منطقة الطارمية
قامت مؤسسة الاغاثة الانسانية بتوزيع الاحتياجات الضرورية من سلة غذائية ل250 عائلة نازحة في محافظة سامراء ,و200 عائلة نازحة في محافظة الانبار.
هدف البرنامج توزيع سلة غذائية شهرية لكل عائلة من النازحين من المحافظات والمناطق الساخنة الى محافظة بغداد/ الكرخ . بتمويل من برنامج الاغذية العالمي التابع للامم المتحدة , وبتنسيق وعمل يومي مع مجلس محافظة بغداد والمجالس البلدية والمحلية وبتنفيذ مباشر من جمعية ايادي الرحمة الانسانية يتم تقديم المساعدات الغذائية بشكل متزايد حيث وصلت اعدادالعوائل المهجرة نتيجة الاحداث الاخيرة قرابة 50000 عائلة مسجلة في دائرة الهجرة/ فرع الكرخ بنية البرنامج - مخزن رئيسي لخزن المواد الغذائية وتوزيعها على مراكزالتوزيع والمسؤول عنها مدير المخزن ومساعد مدير المخزن.- مراكز توزيع( مركز الرشيد, مركز المنصور, مركز اللطيفية,مركز التاجي) والمسؤول عنها مدراء مركز التوزيع بالاضافة لوجود موزعين في كل مركز وعمال وحراس. - مخازن ثانوية لمراكز التوزيع. الية التوزيع:- - بالتنسيق مع مجلس محافظة بغداد…
03 آذار 2015

FUAD - توزيع اطقم نظافة في كركوك

الثلاثاء, 03 آذار/مارس 2015
استمر فريق مؤسسة المتحدة للاغاثة والتنمية المستدامة بتوزيع 3050 رزمة صحية ل 2145 عائلة نازحة يبلغ عدد افرادها 12435 فرد في اطراف مدينة كركوك كالتالي: 1- بتأريخ 25 شباط في مخيم يحياوه تم توزيع 524 رزمة صحية ل 394 عائلة نازحة يبلغ عدد افرادها 2155. 2- بتأريخ 26 شباط في قرية خالو بازيان تم توزيع 672 رزمة صحية ل 499 عائلة نازحة يبلغ افرادها 2791. 3- بتأريخ 28 شباط في قرية عمر بن الخطاب تم توزيع 1183 رزمة صحية ل 807 عائلة نازحة يبلغ افرادها 4842. 4- بتأريخ الاول من شهر آذار في قرية الادريسية / تم توزيع 500 رزمة صحية ل 310 عائلة نازحة يبلغ افرادها 1947. 5- بتأريخ الثاني من شهر آذار في قرية سرنجة بولاغ تم توزيع…
اتساع نطاق النزاع بغداد / جنيف (اللجنة الدولية) - أدى اتساع نطاق النزاع الدائر في العراق مؤخرًا إلى ارتفاع كبير في أعداد الأشخاص المتضررين منه، وهم يُعدون بمئات الآلاف. ونتج عن الهجمات الكثيفة التي تعرضت لها محافظات الأنبار ونينوى وصلاح الدين وديالى وكركوك نزوح أعداد ضخمة إلى مناطق أكثر أمنًا، مضيفًا بذلك أكثر من مليونين شخص نزحوا بالفعل منذ العام الماضي. ويعاني السكان في هذه المحافظات من عدم الحصول على الخدمات الأساسية بينما تصل إليهم الإمدادات الأساسية بصورة متقطعة. ويقول رئيس بعثة اللجنة الدولية في العراق السيد "باتريك يوسف" لقد خرج النازحون بالكاد من براثن الشتاء القارس. أما خيار العودة إلى الديار، فهو ليس مطروحًا لغالبيتهم. ولا يجد من يُقدم على ذلك منهم إلا منازل أضيرت بشدة وإمدادات مياه وكهرباء…
25 شباط 2015
وزعت مؤسسة الإغاثة الإنسانية الاحتياجات الأساسية (الغذاء سلة , الملابس لجميع الأعمار) إلى 200 عائلة نازحة في بغداد في 24 فبراير.