31 كانون1 2014

المبعوث الأممي في العراق يعرب عن قلقه ازاء الأوضاع في الأنبار ويدعو إلى ضبط النفس

 — في بيان صادر عن بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق، يونامي أعرب الممثل الخاص للأمين العام في العراق، نيكولاي ملادينوف اليوم عن قلقه إزاء الوضع في محافظة الأنبار، داعيا إلى ممارسة ضبط النفس والمشاركة السياسية.

وشدد السيد ملادينوف على أهمية حلّ الخلافات عبر الحوار ومن خلال عملية سياسية شاملة تتيح لجميع المكونات الشعور بالمشاركة في بناء المستقبل الديمقراطي للبلاد. وأكد السيد ملادينوف مسؤولية الحكومة الدستورية عن حماية جميع المواطنين من الإرهاب، مع مراعاة حقوق المواطنين العراقيين العاديين، وتوفير احتياجاتهم الإنسانية، وإظهار أقصى درجات ضبط النفس عند استخدام القوة. ودعا الممثل الخاص جميع القادة السياسيين إلى التقيد بالتزاماتهم، بما في ذلك، ميثاق الشرف الوطني، وإلى الجلوس معا،ً على وجه السرعة، لمناقشة التحديات الخطيرة التي تواجه البلاد، فيما يستعد العراق لإجراء الإنتخابات العام المقبل. وأكد ملادينوف التزامه بالعمل مع حكومة وشعب العراق لدعم التحولات الديمقراطية، والمساعدة في تيسير الحوار.

قراءة 863 مرات